وزير التعليم العالي والبحث العلمي يستقبل وفدًا رفيع المستوى من جامعة تكساس ويشهد توقيع مذكرة تفاهم بين جامعتي باديا وتكساس بحضور أمين عام المجلس الأعلى للجامعات

وزير التعليم العالي والبحث العلمي يستقبل وفدًا رفيع المستوى من جامعة تكساس ويشهد توقيع مذكرة تفاهم بين جامعتي باديا وتكساس بحضور أمين عام المجلس الأعلى للجامعات

SCU – المجلس الأعلي للجامعات أضيف في : الخميس - 14 , ديسمبر , 2023 أخبار مشاهدات : 1075
وزير التعليم العالي والبحث العلمي يستقبل وفدًا رفيع المستوى من جامعة تكساس ويشهد توقيع مذكرة تفاهم بين جامعتي باديا وتكساس بحضور أمين عام المجلس الأعلى للجامعات

استقبل الدكتور أيمن عاشور - وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وفدًا رفيع المستوى من جامعة تكساس "الفرع الطبي" برئاسة الدكتور يوخن ريزر رئيس الجامعة، بحضور الدكتور مصطفى رفعت - أمين المجلس الأعلى للجامعات، و الدكتور حسام الملاحي - رئيس جامعة باديا، والمهندس محمد الرشيدي - رئيس مجلس أمناء جامعة باديا، وذلك بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية.
في بداية اللقاء، أعرب الوزير عن سعادته باستقبال وفد من الأساتذة المتميزين في الفرع الطبي بجامعة تكساس الأمريكي، مؤكدًا أهمية تعزيز التعاون العلمي بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، خاصة في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي، والابتكار.
وأشار الوزير إلى أن مصر تمتلك بنية تحتية قوية في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، وتسعى إلى الاستفادة من الخبرات الدولية، من أجل تطوير منظومة التعليم العالي المصرية بصفة عامة، وتحقيق التميز في التعليم والرقمنة والرعاية الصحية.
وأكد الدكتور أيمن عاشور أنه تماشيًا مع حرص القيادة السياسية على تطوير التعليم والرعاية الصحية في مصر، شرعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في وضع إستراتيجية، يأتي ضمن أولوياتها رفع معايير التعليم والرعاية الصحية، لافتًا إلى أن اجتماع خبراء من الأوساط الأكاديمية والرعاية الصحية على أرض مصر أمر محوري من الدرجة الأولى؛ لتحقيق أهدافنا الطموحة في تطوير المنظومة التعليمية بمصر.
وخلال اللقاء، أشار الوزير إلى أن التعاون بين جامعة تكساس ومؤسسات التعليم العالي المصرية ليس مجرد تبادل للمعرفة، بل هو مزيج من الخبرات، واجتماع العقول المكُرسة للنهوض بالتعليم، واحتضان الرقمنة، وتعزيز الرعاية الصحية في مصر.
وأكد الوزير أن هذا التعاون يدفع نحو مستقبل لا يعرف فيه الابتكار والبحث والتميز الأكاديمي حدودًا، مشيرًا إلى أن مؤسساتنا التعليمية في مصر على استعداد لاحتضان هذه الشراكة، وفهم القيمة الهائلة التي تحملها لطلابنا، وأعضاء هيئة التدريس، والمجتمع بصفة عامة؛ لافتًا إلى أن توحيد الجهود بين المؤسسات الأكاديمية الدولية والمصرية؛ سينتج عنه الدخول في عصر جديد من التعلم، حيث تتكامل التقنيات المتطورة، وتحقيق أفضل الممارسات العالمية بسلاسة في المشهد التعليمي المصري.
وفي ختام اللقاء، أكد الوزير أن التعاون بين الفرع الطبي بجامعة تكساس ومؤسسات التعليم في مصر، سيكون بداية لمرحلة من التميز والابتكار والتقدم، ومنارة للنجاح تضيء الطريق لمستقبل أكثر إشراقًا.
 حيث أشار الدكتور مصطفى رفعت - أمين عام المجلس الأعلى للجامعات إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي هي مظلة للجامعات المصرية، والتي تنوعت بين جامعات حكومية، وأهلية، وخاصة، موضحًا أن إستراتيجية الوزارة تضع ضمن أولوياتها تطوير التعليم الطبي والرعاية الصحية في الجامعات المصرية، وتعزيز الشركات الدولية في هذا المجال، بما ينعكس بشكل إيجابي على الارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المُقدمة للمواطنين.
 يُذكر أن كلية الطب في جامعة تكساس تقع في مدينة هيوستن بولاية تكساس، وقد تأسست عام 1903 وهي واحدة من أقدم وأفضل كليات الطب في الولايات المتحدة الأمريكية، وتقدم الكلية برامج تعليمية وبحثية شاملة في جميع مجالات الطب.
 جدير بالذكر أن جامعة باديا هي جامعة خاصة تم إنشاؤها بموجب صدور القرار الجمهوري رقم 338 لسنة 2023، ويقع مقرها في جنوب طريق الواحات بمدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة.
الإدارة العامة لشئون مكتب أمين المجلس
إدارة العلاقات العامة

Scroll to top

Skip to content