أمين عام المجلس الأعلى للجامعات يُناقش سبل التعاون الأكاديمي فى مجال صحة المرأة مع وفد “الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والتوليد”

أمين عام المجلس الأعلى للجامعات يُناقش سبل التعاون الأكاديمي فى مجال صحة المرأة مع وفد “الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والتوليد”

SCU – المجلس الأعلي للجامعات أضيف في : الأربعاء - 28 , فبراير , 2024 أخبار مشاهدات : 381
أمين عام المجلس الأعلى للجامعات يُناقش سبل التعاون الأكاديمي فى مجال صحة المرأة مع وفد “الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والتوليد”

 استقبل الدكتور مصطفى رفعت - أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، وفدًا من الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والتوليد ، بحضور السيدة/ كيت لانكستر المدير التنفيذى للكلية،. و أ.د/ياسر أبو طالب أستاذ النساء والتوليد ورئيس اللجنة الدولية للكلية الملكية فى مصر. وأ.د/حسين خالد رئيس لجنة القطاع الدراسات الطبية بالمجلس الأعلى للجامعات، ووزير التعليم العالي سابقاً، و أ.د./وليد أنور أمين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية و أ.د/ أحمد مخلوف استاذ أمراض النساء والتوليد وعضو لجنة قطاع الدراسات الطبية. وذلك بمقر امانة المجلس الأعلى للجامعات
ناقش اللقاء التباحث حول مشروع التعاون الأكاديمى المشترك بين الكلية الملكية والمجلس الأعلى للجامعات وقطاع الدراسات الطبية ، والمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية فى مجال صحة المرأة.
حيث اعربت السيدة/ كيت لانكستر المدير التنفيذى للكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والتوليد عن الاهتمام بالتعاون في مجال التعليم الطبي مع كليات الطب المصرية. وأشارت إلى أن مصر تمثل بلدًا مهمًا للغاية بالنسبة للكلية الملكية، خاصة في مجال التعليم الطبي. كما أشادت بالمستوى المتميز لخريجي كليات الطب المصرية، وبدور مصر الرائد في المنطقة في مجالي التعليم والصحة. حيث انه يوجد العديد من الأطباء المصريين حاصلين على زمالة الكلية الملكية لأمراض النساء والتوليد. واعربت عن رغبتها فى فى إنشاء أفرع للكليات الملكية فى مصر، وكذا التوسع فى إنشاء مراكز الامتحانات الخاصة باختبارات الكلية الملكية البريطانية فى مصر، وإنشاء مقر للكلية بالعاصمة الإدارية الجديدة.
ويهدف هذا التعاون إلى تحسين جودة التعليم الطبي في مصر وتعزيز الخدمات الصحية المقدمة للمرأة.
جدير بالذكر، أن الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والتوليد تعد من أعرق الكليات فى هذا المجال، وتأسست عام 1929 بهدف وضع معايير لتحسين صحة المرأة والممارسة السريرية لأمراض النساء والتوليد فى بريطانيا والعالم، ويبلغ عدد أعضاؤها فى العالم 17 ألف عضوًا، منهم 400 عضوا فى مصر، يتمتع الكثير من أعضائها بالنشاط المتميز فى المجال العلمي والاجتماعي.
✍️الإدارة العامة لشئون مكتب أمين المجلس
إدارة العلاقات العامة

Scroll to top

Skip to content